شكرا 25 يناير

لثورة 25 يناير والأحداث التي تلتها فضل شخصي علىّ فلولاها لظللت على إيماني بأمور اتضح لي أنها محض هراء ..
كان من الممكن أن أعيش بقية حياتي وأموت وفي مخيلتي أساطير عن :
– الجيش الوطني الذي يدافع عن البلاد ويحمي أهلها وثورتهم ..!!
– مصر الولّادة التي سنجد حتما بين نخبتها بديلا محترما لمبارك وعصابته ..!!
– الجماعة التي تحمل الخير لمصر والأيدي المتوضئة التي يجب أن نقول لها نعم لنفوز بالدنيا والآخرة ..!!
– المشايخ الذين فقهوا الدين وأحاطوا بالواقع ولا يخشون في الله لومة لائم ..!!
– المثقفون الأحرار الذين لا يقبلون دخول الحظيرة مهما كانت المبررات والمغريات ..!!
– المعارضة من أجل الوطن ومصالحه ..!!
– القضاء الشامخ ..!!